الشرق الأوسط ينتقل لمنزل عادل إمام و”داعش” تهدد بالذبح

أصبح منزل عادل إمام في مسلسل مأمون وشركاهنموذجًا مصغرًا لمنطقة الشرق الأوسط وما يحدث بها من نزاعات وصراعات مذهبية ودينية.

 في هذا المنزل تسكن عائلة مسيحية نتيجة زواج يوسف الابن الأكبر للزعيم في المسلسل من فتاة إيطالية تدين بالمسيحية.

 وفي المنزل أيضًا يسكن معتز شريك مأمون في المنزل وزوج ابنته وهو شاب متطرف يتبنى الأفكار الداعشية وهو ما أدى إلى رفضه وجود المسيحيين في منزله وتهديدهم بالذبح بناء على فتوى من أمير الجماعة التي ينتمي إليها.

 تتصاعد حدة الصراع مع قدوم عائلة يهودية نتيجة زواج زكريا الابن الثاني لمأمون والتي تصطدم بهذا المتطرف الذي يرى أن اليهود هم من يقتلون المسلمين في فلسطين.

 ولا ينسى كاتب المسلسل الموقف الأمريكي من ذلك كله حيث يظهر السفير الأمريكي والذي تربطه علاقة بمأمون وقد دس أنفه في كل إشكالية يقع فيها أطارف هذا الصراع.

 كيف سيعالج المسلسل هذه الإشكالية التي عجزت السياسة عن علاجها وهل سيقدم الحل أو صورة للتعايش السلمي بين الديانات الثلاث.. هذا ما تجيب عنه الحلقات المقبلة من المسلسل.

 مأمون وشركاهيعرض على MBC مصر وهو من بطولة عادل إمام، لبلبة، خالد سليم، خالد سرحان، تامر هجرس، ريم مصطفى، مصطفى فهمي، شيرين، هنا الزاهد، تميم عبده وهو تأليف يوسف معاطي وإخراج رمي إمام.

المصدر: mbc.net

%d مدونون معجبون بهذه: