الكركم قد يحمي من الزهايمر والخرف بهذه الطريقة!

كشفت دراسة استرالية حديثة أن تناول الكركم (العقدة الصفراء) مرة واحدة في الأسبوع على الأقل يساعد في الحد من خطر الاصابة بالخرف والزهايمر.

وأشارت الدراسة الطبية التي أشرف عليها باحثون من جامعة إديث كوان الاسترالية، إلى أن الكركم (العقدة الصفراء) يحتوي على مادة تعمل على منع بعض البروتينات التي تدعى بيتا اميلويد “Amyloid beta” من التجمع والتألّب سوياً على الخلايا العصبية او العصبونات ” Neurons” وتدميرها.

شملت الدراسة 96 مشتركا تراوحت أعمارهم بين 9 و40 عاما على مدى سنة كاملة حصلوا خلالها على كبسولات بها مادة الكركمين ” curcumin” بتركيز 1500 مجم أو 500 مجم، وتناولوها 3 مرات يوميا، وبعد تحليل المعلومات والنتائج وجد الباحثون نتائج إيجابية وأثبتت فاعلية الكركم فى الحد من خطر الإصابة بمرض ألزهايمر.

وأكد الباحثون ان هذه النتائج تدعو للقيام بالمزيد من الأبحاث للمساعدة في تقييم النتائج على مجموعة اكبر من المشتركين ولفترة اطول والتحقق منها.

وأوضحت الدراسة أن المشكلة الأساسية في مادة الكركم انها صعب على الامعاء امتصاصها، وهو ما جعل الباحثين يحاولون ايجاد خليط من الكركم ومادة أخرى تساعد في عملية الامتصاص وتسهيلها بهدف منع تخزينها في المعدة فقط وتوزيعها الى أنحاء الجسم.

وذكر الباحثون أنه في ظل تواصل العمل على نتائج البحث يجب اتباع وسائل أخرى تقي من خطر الاصابة بالخرف والزهايمر من قبيل اتباع نمط حياة صحي وابقاء العقل نشطا بالاضافة إلى ممارسة النشاط الرياضي، وتناول طعام صحي متوازن.

يذكر أن للكركم فوائد أخرى كثيرة أهمها أنه يعد مضادا قويا للالتهابات وبالأخص التهاب المفاصل، كما يساعد على محاربة السرطان ويعزز صحة الكبد وعملية إزالة السموم من الجسم فضلا عن دوره في حرق الدهون وخفض الوزن.

المصدر: “ويب طب”

%d مدونون معجبون بهذه: