المجلس العالمي للحقوق والحريات ينشر بيان بشأن حاوية المساعدات بمعدات طبية إلى مستشفيات تعز (نص البيان)

نشر المجلس العالمي للحقوق والحريات الأحد 3 اكتوبر2016م، بيان له بشأن الحاوية المسعدات الخاصة بالمعدات والمستلزمات الطبية التي وصلت إلى اليمن وتحديداً إلى مدينة تعز.

وقد سلم المجلس العالمي للحقوق والحريات برئاسة الدكتور دحان النجار شحنة مساعدات طبية الى هيئة مستشفى الثورة بتعز الاثنين 27 ديسمبر 2016م، التي تم الحصول عليها من منظمة الاغاثة الطبية العالمية برعاية وتنفيذ المجلس العالمي، والبالغة تكلفتها الشرائية بـمبلغ وقدره (417780$) . 

وقد وردنا نسخة من البيان ونعيد نشره لكم. (نص البيان)

 14542763_1162600840480683_1320326915_n14527563_1162602463813854_1117646861_n

14518312_1162597847147649_548767586_n

بسم الله الرحمن الرحيم

بعد ان اعاننا الله سبحانه وتعالى وبدعم من الخيرين مؤسسات وافراد تم وصول محتويات الحاوية الخاصة بالمعدات والمستلزمات الطبية والتي تم الحصول عليها من الأغاثة الطبية العالمية في ميشجان برعاية وتنفيذ المجلس العالمي للحقوق والحريات الى مستشفى الثورة العام في تعز يوم السابع والعشرون من سبتمبر الفين وستة عشر.

واننا في المجلس العالمي للحقوق والحريات نشكر الأغاثة الطبية العالمية في ميشجان على التجاوب مع طلبنا في الحصول على ما تيسر لديهم من مواد طبية لصالح مستشفيات تعز الحكومية ممثلة بهيئة مستشفى الثورة العام وهو ما تمثل بمحتويات الحاوية المذكورة ونشكر منظمة الأطباء العرب الأمريكيين على التبرع المادي في تغطية الرسوم المستحقة للجهة المتبرعة وكذلك نشكر اللجنة اليمنية الأمريكية للإغاثة ممثلة بمؤسسة الأيادي النقية على تغطية تكلفة شحن الحاوية الى اليمن ونشكر المتبرعين الأفراد من الجالية اليمنية والعربية من اجل تغطية النفقات الأخرى ونشكر كل من ساهم في الرأي والمشورة والتواصل وبالذات الدكتور عدنان حماد رئيس ومدير مؤسسة الصحة الدولية.

كما اتوجه بالشكر الخاص لهيئة مستشفى الثورة العام في تعز ممثصلة بالدكتور/ احمد انعم على التعاون والشراكة في الإعداد والأستقبال للشحنة والإستعداد في توزيع ما فاض عن حاجة الهيئة على مستشفيات تعز الحكومية التي تقدم خدماتها مجانا للمواطنين.

ولا أنسى أن اتوجه بالشكر لكل الإخوان الذين قاموا بتخليص الحاوية في ميناء عدن والعمل على نقل محتوياتها الى تعز ومرافقتها في الطريق من اجل ضمان سلامتها ووصولها الى وجهتها النهائية وهم الأخوان الأستاذ/ احمد النهاري والأستاذ/ اكرم الشوافي والمحامي/ ماجد سعيد وكل من كانت له بصمة في التخليص والنقل .

والشكر ايضا موصول مسبقا الى اللجنة المشكلة بالإشراف على جرد وتوزيع محتويات الحاوية على مستشفيات تعز الحكومية الفائضة عن حاجة مستشفى الثورة العام من اجل الإستفادة العامة وكذلك الشكر موصول للإعلاميين والناشطين وكل من له بصمة في هذا العمل.

وأخيرا وليس أخرا الشكر الخاص موجه الى فريق المجلس العالمي للحقوق والحريات في الولايات المتحدة الأمريكية من اعضاء في مجلس الأمناء والهيئة الإدارية وفي اليمن على الجهد المضني الذي بذلوه من بداية الإعداد للعملية وحتى لحظاتها الأخيره على مدى اكثر من خمسة اشهر وأخص بالذكر منهم الكتور/ احمد صالح الصباري -نائب رئيس المجلس العالمي للحقوق والحريات في اليمن- والأخت / لطيفة علي جامل مسؤولة الإغاثة في المجلس لتحملهما عناء الترتيب والتواصل طول فترة الإعداد والترتيب وكذلك مسؤول فرعنا في عدن الدكتور/سعيد العامري الذي لعب دورا مميزا في العملية.

نؤكد بأن ما قمنا به ليس إلا تعبير عن مشاركتنا لأهلنا في اليمن عامة وفي تعز خاصة في تحمل مسشاق الحرب والمساهمة في إيجاد حبة دواء أووجبة غذاء للمتضررين اينما كانوا دون تمييز، ونرى كمنظمة حقوقية بأن الحق الأول للإنسان هو حق الحياة ولذلك اولينا هذا الجانب الإغاثي أهمية إستثنائية قدر الأمكان وسنستمر بما استطعنا في ذلك في اليمن وفي اي مكان آخر ونعتذر مسبقا عن أي قصور في العملية او في محتوى الشجنة والمعدات والأجهزة والمستلزمات التي تحتويها لأننا غير متخصصين في هذا الجانب وحاولنا قدر الإمكان التأكيد على المانحين بضرورة ملائمتها للإستخدام بكل سهولة ويسر .  والله الموفق

الدكتور دحان النجار – رئيس المجلس العالمي للحقوق والحريات

 

المصدر: الاتحادية نيوز

 

%d مدونون معجبون بهذه: