كلينتون على عتبة الفوز بترشيح الحزب الديمقراطي لانتخابات الرئاسة

باتت هيلاري كلينتون أقرب من أي وقت بالفوز بترشيح الحزب الديمقراطي للانتخابات الأمريكية المقبلة، بعدما حققت انتصارا جديدا في الانتخابات التمهيدية في بورتوريكو، الأحد 5 يونيو/حزيران.

وفازت المرشحة الديمقراطية المحتملة للانتخابات الرئاسية الأمريكية، هيلاري كلينتون، في الانتخابات التمهيدية للحزب الديمقراطي في بويرتوريكو (إقليم من الجزر تابع للولايات المتحدة)، لتقترب بشكل أكبر من التغلب على منافسها بيرني ساندرز في المعركة من أجل الفوز بترشيح الحزب في انتخابات الرئاسة المزمع إجراؤها في 8 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

وأعلنت قناتا “سي إن إن” و “إن بي سي” فوز كلينتون بـ 64% من الأصوات مقابل 35% لبيرني ساندرز.

ويمنح هذا الفوز كلينتون نصرا ثمينا قبل ليلة “الثلاثاء الكبير” التي ستجرى فيه الانتخابات التمهيدية في 6 ولايات من بينها نيوجيرسي وكاليفورنيا.

ومن المتوقع أن تصل كلينتون إلى الرقم المطلوب في “الثلاثاء الكبير” في ولاية كاليفورنيا، حيث تقول استطلاعات الرأي إنها تتقدم على ساندرز.

وتأمل كلينتون في تجاوز الحد المطلوب من أصوات المندوبين وهو 2382 صوتا لضمان الترشح في انتخابات الرئاسة، الثلاثاء، عندما تغلق الانتخابات في نيوجيرسي. 

ومع اقتراب يوم الثلاثاء الحاسم، في تحديد مرشح الحزب الديمقراطي ما بين كلينتون وساندرز، ترى أغلب وسائل الإعلام الأمريكية أن كلينتون تدنو من تسجيل ترشيح تاريخي لأول امرأة تنافس على كرسي البيت الأبيض.

يشار إلى أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما، صرح في وقت سابق أن الانتخابات التمهيدية التي ستجرى الأسبوع القادم في كاليفورنيا ونيوجيرسي ستحسم المنافسة بين هيلاري كلينتون وبيرني ساندرز.

المصدر: وكالات

%d مدونون معجبون بهذه: