معلومات اولية عن حادثة حرق الشابة منى مفتاح في القاهرة

سري للغاية – محمد الريامي

الموشرات والمعلومات الاولية تشير الى ضلوع ابراهيم الجهمي فاسد السفارة اليمنية في القاهرة، والمتهم الاول في هذه الجريمة. ويرتبط بعصابة يمنية في تصفية حسابات مع والد الشهيدة مني..

ومن هنا أقول عليك ياجهمي بإن تعرف إن هناك دلائل تشير الى ضلوعك في هذه الجريمة، فلا حاجه لتبريرك للاعلامين بعدم إثبات وجود ودليل ضد اي جاني، وعليك أن تعرف من هي “منى مفتاح” وتعرف بأن هناك متابعات سرية، وعلى مستوى رفيع سوف تكشف كل ماحصل وتكشف مرتكبين هذه الجريمة، وهناك خيوط تلمح بضلوعك في قضية “منى” بنت اللواء المناضل الجنوبي/ محمدعبدالرب مفتاح أحد مؤسسين الجيش الجنوبي وضابط متقاعد من ضباط التموين العسكري وصاحب الخلاف مع فاسدين وزارة الدفاع وعفاش.

فقد تم احالة اللواء مفتاح للتقاعد قبل انتهاء خدمته بما يقارب خمس سنوات بسبب خلاف شديد حول تجارة المدعو فارس مناع وأحمد علي وقضية الصفقات الوهمية، وهناك ملف فساد تم تقديمها للشئؤن القانونية في الوزارة ورئاسة الوزراء حول فساد هذه العصابة.

الشابة “منى” البالغة من العمر 36 عاما كانت هي ضحية هذا الخلاف وضحية نضال وصدق والدها، ولكن من يفهم ذلك؟

نحن ندين هذه الجريمة بكل ماتحمله الكلمة ونعتبرها قضية سياسية وليست جنائية، ونحذر من التلاعب بملف القضية والمتاجرة بها، كما نطالب الجهات المصرية بالكشف الحقيقي عن مرتكبي هذه الجريمة، ونطالبها بمنع سفر اي يمني خلال فترة التحقيق..

وكذلك فإن الحكومة المصرية مسؤلية عن هذه الجريمة، و نحملها مسؤلية هروب اي من الجناة، ونعرف بأن الامن المصري قوي وشديد.. كما نطالب بتشكيل لجنه يمنية مشتركة، تتكون من قانونين وحقوقين وصحفيين وضباط امن جنائي لمشاركة التحقيق.

وهناك معلومات وردتنا عن بدء اعمال قذرة ينفذها المنحط “ابراهيم الجهمي” مسؤل وزارة المغتربين اليمنية في العاصمة المصرية القاهرة، وقد قام بترويج بعض مبررات لبعض الاعلامين بأن اولية التحقيق تثبت عدم وجود ملابسات جنائية في الحادثة، وإن هناك بعض الاثباتات تدل على إن مسبب الحريق نتج عن ماس كهربائي وتسريب غازات.. وبهذه التصريحات نتمنى من الجهات المصرية التحقيق مع هذا الشخص، لأن هناك ترويجات له وتصريحات تورث شبه تلامس معه.. وبهذا نكتفي ونطالب الحكومة الشرعية في فنادق الرياض بالمتابعة والتحرك، ونطالب اخواننا في الجالية اليمنية في مصر بإقامة اعتصامات واحتجاجات امام السفاره اليمنية للضغط عليهم بمتابعة الموضوع والكشف الجريمة..

ملاحظة: ( الكتابات والمواضيع المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع وانما تعبر عن رأي كاتبها )

%d مدونون معجبون بهذه: